صحف الاحد تتابع نتائج الانتخابات واعتراضات بعض الكتل السياسية عليها

صحف الاحد تتابع نتائج الانتخابات واعتراضات بعض الكتل السياسية عليها


بغداد/ نينا/ تابعت الصحف الصادرة اليوم الاحد السابع عشر من تشرين الاول نتائج الانتخابات واعتراضات بعض الكتل السياسية عليها.

صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين نقلت عن الكتلة الصدرية تاكيها أن استحقاقها الانتخابي اكثر من المعلن والذي يفوق الـ 85 مقعدا، مشيرة الى مضيها في تشكيل الحكومة. الصحيفة نقلت عن عضو الكتلة الصدرية، النائب السابق بدر الزيادي، قوله نحن غير راضين على نتائج الانتخابات لأن التيار الصدري يستحق اكثر من 85 مقعداً، لكننا لا نشكك بالمفوضية لأنها عملت بجد على انجاح هذه الانتخابات، بالاضافة الى ان الانتخابات كانت تحت اشراف اممي ودولي، غير أن الخاسرين يبررونها بحجج عديدة.

واضاف: ان التيار الصدري لن يتنازل عن أي صوت او مقعد، اما الذي لديه اعتراضات فيجب تقديمها عن طريق القوانين، والكتلة الصدرية ماضية في تشكيل الحكومة. لافتا الى: أن مفوضية للانتخابات ايضاً لا تستجيب لأي ضغوط او تهديدات.

من جهته، قال عضو تحالف الفتح، فالح الخزعلي،”: ان هناك إشكالات رافقت العملية الانتخابية، من خلال ضغوط مورست على المواطنين وعلى المراكز من جهات سياسية.
وشدد على ضرورة اجراء عدٍّ وفرز يدوي لوجود مشاكل حقيقية بالنتائج التي ظهرت ببعض المراكز، مع العطل الذي رافق بعض المحطات الانتخابية. مؤكدا: انه من أجل إزالة الشكوك فنحن مع الرأي الذي يذهب باتجاه العد والفرز اليدوي.

وفي وقت سابق، رأى تحالف عزم أن نتائج الانتخابات التي أعلنتها المفوضية “غير منطقية ولا يتقبلها العقل”، مشيراً إلى أنه طالب بإجراء العد والفرز اليدوي لنتائج الانتخابات، والذي “سيفضي لنتائج غير متوقعة”.
وقال القيادي بتحالف عزم، رياض السامرائي: إنه “لو تعاد نتائج الدائرة الانتخابية كلها بالعد والفرز اليدوي، لخرجت نتائج مخيفة وغير متوقعة”، عاداً “النتائج التي خرجت بها المفوضية غير حقيقية”.

وأوضح السامرائي أن “هنالك خطأ ما، نأمل ان تعرفه الدولة”. مردفاً أن “كل دائرة لديها جمهور ونعرف جمهورنا في المناطق التي رشح عنها تحالف عزم”. واضاف: “قدمنا طعونات بالمفوضية، وطالبنا بالعد والفرز اليدوي”.

صحيفة الصباح من جانبها قالت ان المفوضية العليا للانتخابات، اعلنت أمس السبت، نتائج الاقتراع بعد الانتهاء من عملية العد والفرز اليدوي.
وقال رئيس مجلس المفوضين، القاضي جليل عدنان، في مؤتمر صحفي: إنه "تم الانتهاء من عملية تدقيق نتائج الانتخابات، بعد إكمال العد والفرز اليدوي لـ 3681 محطة".
وأضاف عدنان أن "النتائج الأولية الآن متاحة أمام الجميع عبر موقع المفوضية العليا للانتخابات"، مبينا أن "هذه النتائج تعد أولية وبالامكان الطعن فيها".
وتابع: "نحن ملزمون وفقاً للقانون بأن نقف على مسافة واحدة من جميع المرشحين".
وتباشر المفوضية العليا المستقلة للانتخابات اليوم الأحد 17 تشرين الأول 2021، تسلُّم الطعون من مرشحي الكيانات السياسية والمستقلين للانتخابات البرلمانية التي جرت في العاشر من الشهر الحالي.
وقال عضو الفريق الاعلامي للمفوضية الدكتور عماد جميل ": إن "الكيان السياسي أو المرشح المتضرر من قرار مجلس المفوضين بإعلان النتائج الأولية للتصويت العام والخاص بعد اكتمالها يحق له تقديم الطعن بذلك القرار خلال 3 أيام تبدأ من اليوم التالي لنشر نتائج الانتخابات بحسب قانون المفوضية الذي أعطى له الحق بذلك"، مشيراً الى أن "مجلس المفوضين سينظر بتلك الطعون خلال مدة أقصاها7 أيام".


وبخصوص الطعون المتعلقة بالنتائج الأولية للمرشحين لانتخابات مجلس النواب، أوضح أن "عددها وصل الى 200 طعن توزعت بواقع 71 طعناً في الكرخ و51 في الرصافة و29 في النجف و16 في الانبار و9 في نينوى و7 في صلاح الدين و4 في البصرة و3 في الديوانية وعدة محافظات و2 في بابل واربيل وواحد في كل من دهوك وواسط وميسان".
وكانت المفوضية، قد أنجزت في وقت سابق من يوم أمس، الفرز اليدوي في عدد المحطات الكلي المحجورة البالغة 3681.


صحيفة الزمان نقلت عن خبير قانوني ، استبعاده امكانية اعادة العد والفرز اليدوي لجميع محطات الاقتراع سواء في بغداد او المحافظات الاخرى ، حتى وان وافقت المحكمة الاتحادية العليا على اجرائه ، مؤكدا ان النتائج محسومة والمفوضية العليا المستقلة للانتخابات قضت الامر باعلانها الانتهاء من عملية عد وفرز المحطات التي شابتها بعض الشكوك، .

وقال طارق حرب ان (الخاسرين يبحثون عن ثغرة لزيادة مقاعدهم في مجلس النواب الجديد ، وحتى وان وافقت المحكمة الاتحادية على اعادة العد والفرز اليدوي الشامل ، فان النتائج ستكون مطابقة لما اعلن عنه)، وتابع ان (المفوضية قضت الامر الذي وانهت الشكوك باعادة فرز بعض صناديق الاقتراع ، وبذلك حسمت النتائج التي اوضحت من هي الكتل الحاصلة على اعلى المقاعد دون غيرها).

من جانبه اكد مستشار رئيس الوزراء عبد الحسين الهنداوي، اكتمال العد والفرز اليدوي في جميع المحطات الانتخابية المحجوزة.
وقال الهنداوي في تصريح امس إن (المفوضية أكملت العد والفرز اليدوي في جميع المحطات الانتخابية المحجوزة)،.

ولفت الى ان (نتائج العد والفرز اليدوي جاءت مطابقة للالكتروني). وفي تطور، شهدت مناطق في بغداد ومداخل المنطقة الخضراء، انتشارا امنيا مكثفا قبيل اعلان انتهاء العد والفرز اليدوي. /انتهى






الأربعاء 01 , كانون الأول 2021

الصحف تواصل متابعة تظاهرات السليمانية وتداعياتها وحملات التضامن معها

بغداد / نينا / واصلت الصحف الصادرة في بغداد اليوم الخميس ، الخامس والعشرين من تشرين الثاني ، متابعة تظاهرات السليمانية وحملات التضامن معها و تداعياتها وردود الافعال ازاءها . و قالت صحيفة / الزمان / :" اتسعت حملات التضامن مع طلبة جامعة السليمانية المحتجين منذ اربعة ايام ، ففي بغداد شهدت كل من ال

المرصد العراقي للحريات الصحفية يدين الاجراءات التي تعاملت بها سلطات الأمن ضد الصحفيين ووسائل الإعلام في محافظة السليمانية

بغداد/نينا/ ادان المرصد العراقي للحريات الصحفية التابع لنقابة الصحفيين العراقيين الوحشية التي تعاملت بها سلطات الأمن ضد الصحفيين ووسائل الإعلام في محافظة السليمانية خلال تغطية تظاهرات عمت أقضية ومدن المحافظة، مطالبا حكومة بغداد بمساءلة السلطات في الإقليم عن تلك الإنتهاكات، ومحاسبة الذين مارسوا الإ

صحف الاربعاء تتابع تظاهرات جامعتي السليمانية وحلبجة ..والمحاضرين المجانيين في المحافظات ..واحاطة بلاسخارت مجلس الامن باجراءات انتخابات تشرين

بغداد/نينا/ تابعت صحف الاربعاء الصادرة اليوم تظاهرات جامعتي السليمانية وحلبجة المطالبة بإعادة المخصصات العلمية وتحسين الأوضاع المعيشية للطلبة..وتظاهرات المحاضرين المجانيين..واحاطة الممثلة الأممية في العراق، جينين بلاسخارت،مجلس الامن الدولي باجراءات انتخابات تشرين في العراق. فقد قالت صحيفة الزمان