اللامي : مسودة قانون الجرائم المعلوماتية تشبه القوانين في كوريا الشمالية ولن نسمح بتمريرها / موسع

اللامي : مسودة قانون الجرائم المعلوماتية تشبه القوانين في كوريا الشمالية ولن نسمح بتمريرها / موسع

بغداد / نينا / اكد نقيب الصحفيين العراقيين رئيس اتحاد الصحفيين العرب مؤيد اللامي :" اننا لن نسمح بتمرير قانون الجرائم المعلوماتية بمسودته السابقة ، وسنسلك كل الطرق القانونية والسلمية التي نستطيع فيها ايقاف هذا القانون الذي يشرع بمواده السيئة "، واصفا تلك المسودة بانها :" كانت تشبه القوانين في كوريا الشمالية ".

وقال اللامي في تصريح متلفز :" ان القانون عدل والعديد من القضايا الغيت ، ولكن ننتظر النسخة المصححة من البرلمان والاسبوع المقبل ستتم مناقشتها ، لاننا لا نريد تقييد الحريات ولن نسمح بذلك للبرلماني المتضرر الذي يريد ان يكمم حريات المواطنين والصحفيين والحرية والديمقراطية في العراق ".

وأضاف :" ان مسودة قانون الجرائم المعلوماتية كتبت قبل عدة سنوات حيث كانت لا توجد مواقع الكترونية واسعة فقط صفحات الكترونية تختلف عن الوضع الحالي "، لافتا الى :" ان المواد الاساسية في القانون في المسودة السابقة لا يشبهها الا النظام في كوريا الشمالية لانها فيها عقوبات قاسية منها المؤبد لمن يسيئ للبلد خارج البلد ولمن يتسبب باذى مالي "، مبينا :" ان المسودة السابقة كل القضايا فيها مبهمة وفيها احكام بالسجن والاعتقال ".

وتابع اللامي :" اقمنا ورشة في البرلمان وابدينا وجهة نظرنا وقلنا ان هذا القانون لا يؤذي فقط الصحفيين وانما يؤذي عموم المواطنين حتى الذين يستخدمون شبكة الانترنيت بشكل خاطئ يسجن ،وقلنا ان هذا القانون يخالف المادة ٣٨ من الدستور اولا وثانيا التي تشير الى حرية الرأي والتعبير والاعلام والطباعة التي جعلها مطلقة ، فقط حرية التظاهر السلمي حددها بقانون ،وايضا تخالف التزامات العراق تجاه العهد الدولي وتجاه الاعلان العالمي لحقوق الانسان ".

واشار نقيب الصحفيين العراقيين الى :" ان هذا البلد اعطى مئات الضحايا من الصحفيين من اجل الحرية وترسيخ الديمقراطية في البلد ، اما ان ياتي برلماني تضرر من صحيفة او وسيلة اعلامية ويريد ان يثبت قانونا يخالف كل الشرائح الديمقراطية فهو غير مسموح وغير مقبول ولن نقبل به ".

ولفت الى :"ان تمرير بعض المواد سيقيد بالتاكيد حرية الصحفيين ، لكن التقييد الاكبر لعموم المواطنين فالصحفي لن يتضرر كثيرا كما يتضرر المواطن في استخدامه الانترنيت ، فالصحفي معروفة جهة عمله وبامكاننا الدفاع عنه بحكم القوانين النافذة".

واوضح اللامي :" ان اغلب مواد المسودة كانت من قانون العقوبات العراقي لسنة ١٩٦٩ ولم ياتوا بجديد ،ولكن غلضوا العقوبة واسموه الجرائم المعلوماتية ، وقد عملنا على الغاء هذه التسمية لاننا في بلد ديمقراطي وفيه دستور ".

وقال :" اذا لم يشرع القانون بصورة صحيحة وشرع بطريقة سيئة ، لن نقبل به وسنسلك كل الطرق القانونية والسلمية التي نستطيع فيها ايقاف هذا القانون الذي يشرع بمواده السيئة ، وانا متأكد انها لن تمر ".

وختم اللامي حديثه بالقول :" اي صحفي يكشف ملفات فساد اقول له استمر بكشف الفساد ولا تخف فنحن معك وسنقف معك وندافع عنك لان الفاسد الفاشل سيدمر البلد ان لم نكشفه وسيقتل الاطفال وسيعمل الكثير لهذا المجتمع لذلك تحياتي لكل صحفي مهدد لانه يكشف الفساد ./انتهى9




الخميس 04 , آذار 2021

فرع نقابة الصحفيين في كربلاء يوزع سلات غذائية على الزملاء المصابين بفايروس كورونا

كربلاء / نينا / قام فرع نقابة الصحفيين العراقيين في محافظة كربلاء المقدسة بتوزيع سلات غذائية جافة على الزملاء المصابين بفايروس كورونا والمتعففين بسبب توقف عملهم جراءحظر التجوال اثر تداعيات الفايروس . وقال رئيس ادارة الفرع حسين الشمري لمراسل الوكالة الوطنية العراقية للانباء /نينا / :" على ضوء توجي

صحف الاثنين تتابع تأثير رفع سعر صرف الدولار على السوق والمفاوضات العراقية التركية بشأن ملف المياه

بغداد / نينا / تابعت الصحف الصادرة في بغداد اليوم الاثنين ، الاول من آذار ، تأثير رفع سعر صرف الدولار على السوق العراقي ، والمفاوضات العراقية التركية بشأن ملف المياه ، وقضايا اخرى . وقالت صحيفة / الزوراء/ التي تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين :" يرى مراقبون للشأن الاقتصادي العراقي ان قرار رفع سع

نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي يهنئ المعلمين بمناسبة عيدهم السنوي

بغداد/نينا/ هنأ نقيب الصحفيين العراقيين رئيس اتحاد الصحفيين العرب مؤيد اللامي، المعلمين بمناسبة عيدهم السنوي. وقال في تغريدة له على تويتر:" ‏تحية للشموع العراقية المضيئة تحية لكم يا معلمينا ألميامين في عيدكم السنوي كل عام وأنتم بألف ألف خير"./انتهى7