English كوردي عربي
 
 
  دخول المشتركين
اسم المستخدم:
كلمة المرور:
 

أخبار أخرى
25/04/2014 04:24:00

الصحة تعلن قيامها بحملات لمكافحة نواقل الامراض الطائرة في عدد من مناطق بغداد

25/04/2014 04:20:00

الصيهود : معركتنا السياسية التي سيخوضها الشعب في الانتخابات لا تقل اهمية من المعركة العسكرية التي يخوضها جيشنا الباسل ضد القاعدة وداعش

25/04/2014 04:19:00

الشمري يدعو الشعب العراقي لمعاقبة الاصوات الطائفية وسراق المال العام في الانتخابات

24/04/2014 23:44:00

صالح المطلك يطالب سعدون الدليمي ومحافظ الانبار بتقديم استقالتيهما لفشلهما في إدارة الملف الأمني

24/04/2014 22:54:00

تعطيل الدوام الرسمي ثلاثة ايام لاجراء الانتخابات وعيد العمال

24/04/2014 22:26:00

قضاء خانقين بديالى : افتتاح قسم امني متخصص لمناهضة العنف ضد المرأة

24/04/2014 22:21:00

وزير الخارجية الليبي يؤكد سلامة الدبلوماسيين التونسيين والسفير الاردني المختطفين في ليبيا

24/04/2014 21:51:00

استشهاد مدني واصابة 5 بتفجير سيارة مفخخة جنوب تكريت

24/04/2014 21:49:00

الخزعلي يندد بمن يحاول تجنيد القومية أو المذهب في خطاباته السياسية

24/04/2014 21:33:00

ابطال مفعول / 3 / عبوات ناسفة في بعقوبة

24/04/2014 21:29:00

إئتلاف الوطنية يحمل الحكومة مسؤولية حماية ارواح وممتلكات المواطنين ومرشحي الائتلاف خاصة

24/04/2014 21:26:00

استشهاد وجرح /15/ مدنيا بينهم أمرأتان وطفل جراء قصف احياء سكنية بالفلوجة

24/04/2014 20:39:00

ملادينوف يحضر شرحاً عملياً لعملية التصويت في مراكز الاقتراع

24/04/2014 20:30:00

اصابة 12 مدنيا بتفجير مفخخة في كركوك

24/04/2014 19:21:00

محافظ ديالى يوعز باحتفاظ كل عائلة في بهرز بقطعة سلاح

24/04/2014 19:06:00

مجلس ذي قار يخصص اكثرمن/24/مليار دينار للاجهزة الامنية في المحافظة

24/04/2014 18:58:00

القبض على /68/ متهما بقضايا مختلفة في واسط

24/04/2014 18:57:00

فضية للعراق بسباق رمي المطرقة في بطولة العرب

24/04/2014 18:51:00

الحكيم من الخالص يحث الناخبين على اختيار الشخصية الوطنية الكفوءة

24/04/2014 18:47:00

محافظة واسط تشكل خلية ازمة لمواجهة البقعة الزيتية في نهر دجلة

24/04/2014 18:46:00

استشهاد ضابط وجرح اخر وشرطي في انفجار عبوة ناسفة في بعقوبة

24/04/2014 18:39:00

عاجل .. المفوضية تستبعد مها الدوري من الانتخابات

24/04/2014 18:24:00

الصدر يدعو مفوضية الانتخابات الى الاستقلالية والعدل والحذر من اصحاب النفوذ والسلطة

24/04/2014 17:45:00

العراق يتسلم ملاحظات الامم المتحدة حول تقريره الخاص بالقضاء على التمييز ضد المرأة

24/04/2014 17:11:00

حرب: منح القوائم الانتخابية ترشيح ضعف عدد المقاعد فتح مجالا واسعا امام الكتل الصغيرة

24/04/2014 16:58:00

المفوضية تغرم عددا من الكيانات السياسية لمخالفتها شروط الحملات الانتخابية

24/04/2014 16:30:00

مكتب كربلاء الانتخابي يحدد المراكز المخصصة للمؤسسات الاعلامية والصحفيين

24/04/2014 16:09:00

ارتفاع مؤشر سوق العراق للأوراق المالية في ختام جلسات الاسبوع

24/04/2014 15:49:00

نقيب الصحفيين العراقيين يهنئ صحفيي كردستان لمناسبة ذكرى عيد الصحافة الكردية

24/04/2014 15:45:00

عضو بمجلس بابل: ضعف البنى التحتية بقطاع التربية وراء تراجع التعليم لدى الفتيات

صحافة
صحف اليوم تهتم بزيارة عنان والرسالة التي حملها من بغداد وتواصل متابعة تطورات قضيتي الاستجواب والاصلاحات
11/07/2012 08:52:00

بغداد / نينا / اهتمت الصحف الصادرة صباح اليوم الاربعاء ، الحادي عشر من تموز ، بزيارة كوفي عنان لبغداد وموقف العراق من الوضع في سوريا، اضافة الى استمرار متابعتها لاخر تطورات الازمة السياسية وقضية الاصلاحات .

عن زيارة عنان قالت صحيفة / الصباح / التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي :"
اعلن العراق دعمه الكامل لمساعي الوقف الفوري للعنف في سوريا، مبديا قلقه من تصاعد الاحداث في هذا البلد الجار".

ونقلت عن عنان قوله عقب لقائه رئيس الوزراء نوري المالكي:" ان المالكي يدعم الوقف الشامل للقتل في سوريا ، وابدى دعمه لخطة العمل لجلوس جميع الاطراف الى طاولة الحوار ووقف العنف ".

اما صحيفة / البيان / فقد قالت ان رئيس الوزراء نوري المالكي اكد دعمه لجهود مبعوث الامم المتحدة بشان الازمة السورية ،مرحبا باي تغيير يأتي عبر الحوار.

ونقلت عن المالكي قوله خلال استقباله عنان : "اننا نعلم ان مهمتكم صعبة ولكن لابد من بذل الجهود لوقف القتل وإيجاد حل سياسي يحقق الاهداف المشروعة للشعب السوري " مشيرا الى امكانية انعكاس الأوضاع في سوريا على العراق والمنطقة سلبا وإيجابا ، داعيا الى"التحلي بأقصى درجات المسؤولية في التعامل مع الأوضاع في سوريا ".

وأكد المالكي إن"الوقت ليس وقت تصفية حسابات بين هذا الطرف او ذاك ومن الضروري ان تنصب كل الجهود على كيفية إيقاف القتل وحقن الدماء وإيجاد حل سلمي يحقق اهداف الشعب السوري" .

اما صحيفة / الغد / فقد نشرت تفاصيل اكثر عن زيارة عنان ، وقالت نقلا عن مصادر وصفتها بالمطلعة :" ان بغداد ابلغت عنان عدم اصطفافها مع نظام الاسد ، وانها لن تكون ممرا لتدفق المساعدات من اجل بقائه على كرسي الحكم ".

واضافت المصادر انه :" تم ابلاغ المبعوث الدولي بان العراق يقف مع تطلعات الشعب السوري في الحرية والديمقراطية . وان العراق لن يكون ممرا للمساعدات بمختلف اشكالها التي تهدف الى تقوية بشار الاسد في صراعه مع الشعب السوري ، سواء كانت من ايران او من غيرها ".

ونقلت / الغد / عن عضو في التحالف الوطني ، قالت انه فضل عدم الكشف عن اسمه :" ان هناك مؤشرات لمحاولة استخدام القوات الايرانية ، سواء الجوية منها او البرية ، للعبور نحو سوريا في حالة ان الحكومة الايرانية قررت التدخل العسكري لمنع سقوط نظام بشار الاسد . وهناك اوامر سرية صدرت للدفاع الجوي العراقي والقوات البرية بمنع اية قوة ايرانية من استخدام الاراضي العراقية للعبور نحو سوريا . ويصل الامر حد استخدام القوة لمنع ذلك ، خوفا من ان يدخل العراق في حرب اقليمية او استخدام اراضيه ساحة للحرب ".

وعودة الى موضوع الازمة السياسية واستجواب المالكي ، فقد قالت صحيفة / المستقبل / :" اعلنَ مقرر مجلس النواب محمد الخالدي تاجيل تقديم طلب استجواب رئيس الوزراء مدة يومين للنظر بورقة الاصلاحات فيما قال التحالف الكردستاني ان الاصلاح لن يتم بغير استجواب المالكي".

ونقلت عن الخالدي قوله :" ان ورقة الاصلاحات عطلت وصول طلب استجواب رئيس الوزراء الى مجلس النواب الى يومين. وان الاطراف المجتمعة في اربيل والنجف ما زالت متمسكة بمشروعها لاستجواب رئيس الوزراء حول ملفات تتعلق بالامن والفساد والخروقات الدستورية وادارة الدولة".

فيما نقلت عن النائب عن التحالف الكردستاني محسن السعدون :" ان التحالف الكردستاني يرى ان افضل الطرق للاصلاح في العملية السياسية في الوقت الحالي هو استجواب رئيس الوزراء والتركيز عليه".

واوضح السعدون :" ان الكردستاني لم يطلع على ورقة الاصلاحات التي قدمها التحالف الوطني ويريد من الكتل الموافقة عليها".

بينما قالت النائبة اشواق الجاف ، حسب / المستقبل / :" ان الاصلاحات التي تتحدث عنها بعض الكتل يجب ان تتم سواء مضى مشروع الاستجواب ام لم يمض.و ما يزال مبكرا الحديث عن موت استجواب رئيس الوزراء من قبل الاطراف المتبنية للاصلاح ،ولذلك تصر الكتل المطالبة بالاستجواب على مشروعها ولم تتخل عنه ".

صحيفة / المشرق / قالت ان النائب ُ عن القائمة العراقية عبد ذياب العجيلي دعا الى تشريع قانون جديد في البرلمان، يحدد فترة ولاية رئيس الوزراء ورئيس البرلمان بدورتين انتخابيتين حدا اقصى، لمنع عودة الدكتاتورية من جديد.

ونقلت عنه قوله :" اصبح تحديد الفترة الزمنية للرئاسات الثلاث أمرا مهما في هذه الفترة . وانه مطلب اغلب الكتل السياسية من اجل تأسيس وانضاج الديمقراطية الحديثة في البلد ".

وبشأن الموضوع نفسه ، عدّ النائب عن التحالف الكردستاني شوان محمد طه ، حسب ما جاء في / المشرق / ، تحديد ولاية رئيس الوزراء مسألة مطروحة بين الكتل السياسية، وحتى داخل التحالف الوطني لغرض معالجتها قانونياً.

ونقلت عنه قوله : " ان ممانعة الكتل السياسية بترشيح المالكي لولاية ثالثة، تؤكد خشيتها من ظهور دكتاتورية جديدة، وهذا الامر لا يطبق على المالكي وانما يجب تطبيقه على الرئاسات الثلاث، وذلك بتعديل الدستور ليتضمن تحديد الولاية للرئاسات الثلاث بدورتين انتخابيتين، أو تشريع قانون خاص في البرلمان يحدد فترة الولاية لرئيسي البرلمان ومجلس الوزراء بدورتين انتخابيتين".

اما صحيفة / الدستور / فقد تناولت موضوعي الاستجواب والدستور في مقالها الافتتاحي بقلم رئيس التحرير باسم الشيخ ، وجاء فيه :" يتأكد لنا يوما بعد اخر ان الاصلاح الذي تنادي به القوى السياسية والاستجواب الذي تصر اخرى عليه كلاهما يأتي خلافاً للنيات التي تقف وراءه، وكلاهما لن يصب في الغرض الظاهر الذي يعلنه دعاتهما ".

واضاف :" ان الاصلاح ان لم يأت كورقة تنازل ممهورة بموافقة المالكي، لن يرى فيه مناوئوه اصلاحاً، وهو في ذات الوقت ملهاة لكسب المزيد من الزمن في نظر الاخرين، فيما يراه التحالف الوطني محاولة جادة لرأب الصدع بين الشركاء لادامة شراكتهم وتجنيب العملية السياسية الكثير من الهزات المقبلة ".

وتابع :" ان الحال لايختلف مع غايات الاستجواب واغراضه، الذي يريده دعاته اداة لتطويع الحكومة ورضوخها، بعد ان شعروا جراء سوء الفهم بأنها صارت تتعامل بأستعلاء، لذا فهم يسعون لعكس هذه المعادلة حتى اذا تحقق الاصلاح ".

وانتهى المقال الى القول :" هاتان النظرتان لكل من الاصلاح والاستجواب لن تخدما الاستقرار السياسي، لانهما تنطلقان من محدودية الرؤى لدى الفرقاء، بل ان استمرار التعامل مع كل المشاريع المطروحة بهذا الكم من التوجس، ينعكس بأثر رجعي لتعميق هوة عدم الثقة، مما يؤدي الى ضياع كل الفرص المتوافرة والتي ستأتي لاحقاً لاعادة ترميم العلاقة بين المكونات، خاصة وان التسويف سواء كان مقصوداً او غير مقصود في الاسراع بأيجاد حل للازمة الاخيرة ، احال المشكلات بين الشركاء الى خصومات شخصية بات من الصعب تجاوزها، وهو ما يخشى منه اطالة امد الازمة وتطورها الى معضلات مستعصية لايمكن حلها "./انتهى








بقية "صحافة"
صحف الاربعاء تهتم بموضوع الانتخابات وتأثير الظروف المضطربة على اجوائها الجنايات المركزية تنظر يوم غد بقضية المتهمين بقتل الإعلامي محمد بديوي
صحف الثلاثاء تحلل اسباب الخروقات الامنية وتربطها بمحاولة التأثير على الانتخابات مفوضية الانتخابات بذي قار تحدد /9/ مراكز انتخابية للصحفيين
مسعود بارزاني يؤكد اهمية الاعلام في التنمية السياسية والاقتصادية والانسانية بالمجتمع ثلاثة مرشحين لمنصب نقيب الصحفيين الاردنيين
ورشة تبحث تأثير التسويق الاعلاني على المجتمع العراقي صحف الاثنين تركز على حادث اقتحام كلية الامام الكاظم واحتمال حدوث خروقات كبيرة قبيل الانتخابات
فرع نقابة الصحفيين بذي قار يناقش واقع العمل الاعلامي بالمحافظة مع عدد من الوسائل الاعلامية انتخاب ناجي البغوري نقيبا للصحفيين التونسيين وثمانية اعضاء لمجلس النقابة
صحف الاحد تركز على التطورات الامنية و احتمالات اعلان حالة الطوارئ نقابة الصحفيين التونسيين تعقد مؤتمرها بحضور مؤيد اللامي نائب رئيس اتحاد الصحفيين العرب
انطلاق المؤتمر الانتخابي للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين صحف السبت تولي اهتماما لدعوة المرجعية الدينية المرشحين للانتخابات إلى توضيح برامجهم الانتخابية ومواقف سياسيين بشان الولاية الثالثة للمالكي
اطلاق سراح الصحفي عمار العلواني المعتقل في الرمادي انعقاد المؤتمر الانتخابي الاول لرابطة الصحفيين الشباب بذي قار
وقفة احتجاجية لصحفيي مصر احتجاجا على استهدافهم فرع نقابة الصحفيين في الانبار يعلق عمله ابتداء من اليوم والى اشعار اخرعلى خلفية اعتقال صحفي
صحف الخميس تتحدث عن سبل حل ازمة الانبار ومدى جدوى " الحسم العسكري " الاتحاد العام للصحفيين العرب يدين جريمة اغتيال فريق قناة المنار اللبنانية
قائمة الأخبـــار









أسعار العملات
الدولار الأمريكي $
1166 بيع
1164 شراء
اليورو الأوروبي €
1531.541 بيع
1530.775 شراء
المؤشر الرئيسي للسوق العراقي
القيمة التغير %
30.00 110.35 -0.16 %
المصدر: ISX بغداد