English كوردي عربي
 
 
  دخول المشتركين
اسم المستخدم:
كلمة المرور:
 

أخبار أخرى
24/04/2014 21:51:00

استشهاد مدني واصابة 5 بتفجير سيارة مفخخة جنوب تكريت

24/04/2014 21:49:00

الخزعلي يندد بمن يحاول تجنيد القومية أو المذهب في خطاباته السياسية

24/04/2014 21:33:00

ابطال مفعول / 3 / عبوات ناسفة في بعقوبة

24/04/2014 21:29:00

إئتلاف الوطنية يحمل الحكومة مسؤولية حماية ارواح وممتلكات المواطنين ومرشحي الائتلاف خاصة

24/04/2014 21:26:00

استشهاد وجرح /15/ مدنيا بينهم أمرأتان وطفل جراء قصف احياء سكنية بالفلوجة

24/04/2014 20:39:00

ملادينوف يحضر شرحاً عملياً لعملية التصويت في مراكز الاقتراع

24/04/2014 20:30:00

اصابة 12 مدنيا بتفجير مفخخة في كركوك

24/04/2014 19:21:00

محافظ ديالى يوعز باحتفاظ كل عائلة في بهرز بقطعة سلاح

24/04/2014 19:06:00

مجلس ذي قار يخصص اكثرمن/24/مليار دينار للاجهزة الامنية في المحافظة

24/04/2014 18:58:00

القبض على /68/ متهما بقضايا مختلفة في واسط

24/04/2014 18:57:00

فضية للعراق بسباق رمي المطرقة في بطولة العرب

24/04/2014 18:51:00

الحكيم من الخالص يحث الناخبين على اختيار الشخصية الوطنية الكفوءة

24/04/2014 18:47:00

محافظة واسط تشكل خلية ازمة لمواجهة البقعة الزيتية في نهر دجلة

24/04/2014 18:46:00

استشهاد ضابط وجرح اخر وشرطي في انفجار عبوة ناسفة في بعقوبة

24/04/2014 18:39:00

عاجل .. المفوضية تستبعد مها الدوري من الانتخابات

24/04/2014 18:24:00

الصدر يدعو مفوضية الانتخابات الى الاستقلالية والعدل والحذر من اصحاب النفوذ والسلطة

24/04/2014 17:45:00

العراق يتسلم ملاحظات الامم المتحدة حول تقريره الخاص بالقضاء على التمييز ضد المرأة

24/04/2014 17:11:00

حرب: منح القوائم الانتخابية ترشيح ضعف عدد المقاعد فتح مجالا واسعا امام الكتل الصغيرة

24/04/2014 16:58:00

المفوضية تغرم عددا من الكيانات السياسية لمخالفتها شروط الحملات الانتخابية

24/04/2014 16:30:00

مكتب كربلاء الانتخابي يحدد المراكز المخصصة للمؤسسات الاعلامية والصحفيين

24/04/2014 16:09:00

ارتفاع مؤشر سوق العراق للأوراق المالية في ختام جلسات الاسبوع

24/04/2014 15:49:00

نقيب الصحفيين العراقيين يهنئ صحفيي كردستان لمناسبة ذكرى عيد الصحافة الكردية

24/04/2014 15:45:00

عضو بمجلس بابل: ضعف البنى التحتية بقطاع التربية وراء تراجع التعليم لدى الفتيات

24/04/2014 15:41:00

اصابة /4/ مدنيين بانفجار عبوة ناسفة جنوب الموصل

24/04/2014 15:39:00

مصر : الخارجية تبحث مع اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية بشان تصويت المصريين بالخارج

24/04/2014 15:33:00

وزير الشباب ينفي تعرض موكبه لانفجار عبوة ناسفة في قضاء طوز خرماتو جنوب كركوك

24/04/2014 15:12:00

استشهاد مدني واصابة اثنين اخرين بانفجار عبوة ناسفة جنوب الموصل

24/04/2014 15:08:00

مفوضية الانتخابات تؤكد توزيع 90% من البطاقات الالكترونية للعسكريين وقوى الامن الداخلي

24/04/2014 15:05:00

شركة نفط ميسان : استخدام تقنية المضخة الغاطسة كتجربة اولى في احد الابار النفطية

24/04/2014 14:52:00

جامعة بغداد تبحث تفعيل التعاون العلمي مع جامعة اكسفورد البريطانية

تقارير و تحقيقات
العراقيون بين خيارين احلاهما مرّ : 300 عاصفة ترابية في العام .. او موجات حر قاسية
30/06/2012 11:29:00

بغداد/نينا/تقرير عدوية الهلالي : ( خلال عشر سنوات ، سيصل عدد العواصف الترابية التي تضرب العراق الى 300 عاصفة ويبقى للمواطن العراقي 60 يوما فقط ليستمتع بصفائها ).

فهذا الخبر الذي اطلقته وزارة البيئة ، يثير استغراب وخشية المواطنين من العيش في " غبار مزمن ".

ولأن بعض المواطنين كانوا يفضلون الغبار على الحر لأنه يخفف من حدته ، فقد صار من المتوقع ان يحمد العراقيون الله على المعاناة من الحر بدلا من ان يصبحوا زبائن دائميين في عيادات اطباء الامراض الصدرية والتنفسية !!

زحف التصحر..
وتستند وزارة البيئة في تصريحها على تكهنات علمية ، بحسب وكيلها كمال حسين لطيف ، الذي يؤكد زيادة مستوى وعدد العواصف الترابية في السنوات المقبلة بالمقارنة مع ما سجلته الوزارة قبل اربع سنوات.

ودعا لطيف الحكومة الى وضع حلول جدية ومعالجات ناجعة للحد من زحف التصحر والتنسيق مع دول الجوار لمواجهة هذه المشكلة ، محذرا من الاضرار البيئية والصحية وحتى الخسائر الاقتصادية التي ستخلفها هذه العواصف واهمها قطاع الكهرباء والتي ستصل وحسب تقديرات اولية الى اكثر من مئة مليون دولار سنويا.

ويؤكد هذا المسؤول ان وزارة البيئة او الزراعة غير قادرة على القضاء على العواصف التربية او معالجة التصحر لوحدهما لأن هناك تغيرا مناخيا في المنطقة ، والاختلاف في مناسيب سقوط الامطار واحد من تلك الكوارث التي ادت الى تهشم التربة في مناطق مدخل السهل الرسوبي والمناطق الاخرى التي تأتي منها العواصف الترابية.

من جهته ، يؤكد عامر شاكر حمادي معاون المدير العام للهيئة العامة لمكافحة التصحر ، قيام الهيئة بالعديد من المعالجات للتصحر ، على الرغم من ان العواصف الغبارية هي واحدة من اسبابه الكثيرة.

فهناك مشكلة الكثبان الرملية التي تطمر اثناء زحفها قنوات الري والبزل وترفع بالتالي كلفة صيانتها ، كما يؤدي زحفها على المشاريع الزراعية الى قلة الانتاج الزراعي.

وهناك سبب آخر ـ كما يقول حمادي ـ هو دخول القوات الاجنبية ، اذ ادت عجلاتها الثقيلة الى تهشم طبقة الاراضي الصحراوية المعروفة بهشاشتها فضلا عن ازالة الاشجار وتدهور الغطاء النباتي الطبيعي.

فهناك 75% من اراضي العراق رعوية ، والغطاء النباتي يساعد على ثبات التربة طالما تمتد جذور النبات الى اعماق التربة وتتحلل معها ، لذا فقد ادت قلة الغطاء النباتي الى زيادة العواصف الترابية.

ومن الاسباب الاخرى ـ كما يرى حمادي ـ تلوث التربة والانهار بمياه الصرف الصحي ما يؤدي الى خفض انتاجيتها اضافة الى تدخل الانسان بحرق الغابات وقطع الاشجار ما جعل التربة عرضة للتعرية الريحية وكان من نتائجها تكون العواصف الرملية.

معالجات.. وحلول
ويعتبر وكيل وزير البيئة كمال حسين لطيف ان حل المشكلة لابد وان يتم بالتعاون الاقليمي ، ذلك ان العواصف تأتي من سوريا وتمر بالعراق وتذهب الى ايران ، وهذا يعني تضرر جميع تلك البلدان.

اما بالنسبة للمعالجة المحلية فستتم عن طريق لجنة شكلتها الحكومة وتضم الوزارات القطاعية المعنية بالامر ، وبالنسبة لوزارة البيئة ، فقد اعدت برنامجها التنفيذي بانتظار ان يصبح واقعا بعد تخصيص ميزانية كافية له لأنه يكلف مبالغ طائلة ، بحسب لطيف.

وفي الوقت الذي يعلن عامر شاكر حمادي معاون المدير العام لهيئة مكافحة التصحر عن مشاريع الهيئة لمعالجة المشكلة والتي تشمل تثبيت الكثبان الرملية الذي جرى العمل به في ناحية الفجر بمحافظة ذي قار حيث يتم سحب الطرق الطينية لتغطي المناطق الرملية فضلا عن اقامة الاحزمة الخضراء لتكسر حدة الرياح وتخلق بيئة جديدة.

ولعلاج تدهور الغطاء النباتي ، يشير حمادي الى عملية انشاء محطات المراعي الطبيعية في المناطق الصحراوية النائية والتي تؤدي الى عودة النبات الطبيعي وتخدم مربي الحيوانات ليستقروا في الصحراء.

وهناك مشروع آخر هو الواحات الصحراوية التي تمثل حزاما اخضر داخل الصحراء ويمكن استغلال مياهها الجوفية ، كما ان نباتاتها كالزيتون والفستق الحلبي تتحمل الجفاف ويمكن ان تقلل من العواصف الترابية.

ولا يكتفي حمادي بطرح هذه المعالجات ، اذ يفخر بمساهمة الهيئة في اعداد البرنامج الوطني لمكافحة التصحر في العراق والتنسيق مع خبراء من السودان لرفعه الى الاتفاقية العربية والدولية لمكافحة التصحر.

واذا دخل العراق في هذه الاتفاقية فسوف تقام مشاريع كبرى في اراضيه تمول من قبلها وتعود بالفائدة على العراق وربما تسهم في القضاء على التصحر.

رغم كل ما سبق ، مازال التصريح بتحول اجواء العراق الى ترابية طوال العام تقريبا قائما وينتظر كل انواع الحلول ، المحلية والاقليمية وحتى المنبثقة عن الاتفاقية العربية والدولية لمكافحة التصحر ، عسى ان يكف المواطن العراقي عن توسل عودة الحر القاسي لمجرد التخلص من وطأة الغبار طوال 300 يوم من السنة./انتهى

بقية "تقارير و تحقيقات"
الانتخابات البرلمانية .. تعزيز للديمقراطية وخطوة قانونية للتغيير المرشحون والتنقل بين الكتل والاحزاب وموقف المواطن من هذا التأرجح
الألغام كائنات وحشية نائمة يدفع الشعب العراقي ثمن من زرعها المرأة العراقية ..هل تجد من يمثلها بين المرشحات للانتخابات ؟!
في السماوة .. برامج المرشحين بين كلاسيكية الاتجاه وامنيات العراقيين اصدار عملة نقدية جديدة .. بين تحسين نظام المدفوعات وزيادة التضخم
مرشحون في ذي قار يلجأون الى /الخيرة/ للتنبؤ بفوزهم في الانتخابات المقبلة العراقيون .. سياسيون ومحللون لاوضاع بلدهم في الشارع والمقهى
المرأة في المثنى .. هل تقف التقاليد العشائرية امام طموحها في الوصول الى البرلمان ؟ مواطنون في ميسان يستغربون من أساليب دعاية بعض المرشحين للانتخابات
العشوائية في توزيع الدعاية الانتخابية في بابل ابواب الجامعات والمجمعات الطبية والسيطرات الاكثر انتشارا للدعايات الانتخابية في كربلاء
البصريون والدعاية الانتخابية مطالب تشكيل لجان الدفاع الشعبية لمناطق بابل .. بين الرفض والقبول
جنوح الاحداث في تزايد .. ضغوط نفسية واسباب اجتماعية واقتصادية تقود الاحداث الى هاوية الانحراف !! عيد الأم ..عنوان واسع لمعاني المثل والقيم الإنسانية النبيلة/تقرير/
في عيد (ست الحبايب) .. استذكار لمعاني التضحية والفداء القمة العربية في الكويت.. المهام المطلوبة
مركز ذي قار للدراسات التاريخية والاثارية .. بوابة للمعرفة ومنفذ للتواصل انتحار النساء في العراق .. ظاهرة استفحلت في زمن (الحرية) !
قائمة الأخبـــار









أسعار العملات
الدولار الأمريكي $
1166 بيع
1164 شراء
اليورو الأوروبي €
1531.541 بيع
1530.775 شراء
المؤشر الرئيسي للسوق العراقي
القيمة التغير %
30.00 110.35 -0.16 %
المصدر: ISX بغداد