English كوردي عربي
 
 
  دخول المشتركين
اسم المستخدم:
كلمة المرور:
 

أخبار أخرى
21/04/2014 14:58:00

تخرج الدورة الثالثة لطالبات معهد المهن الصحية العالي

21/04/2014 14:55:00

غلق جميع مراكز توزيع بطاقات الناخب الالكترونية في ذي قار

21/04/2014 14:54:00

مصدر في مجلس الانبار يعلن نزوح عشرات العوائل من الرمادي بسبب العمليات العسكرية

21/04/2014 14:51:00

نوشيروان مصطفى : من الضروري ان تعود كركوك و/المناطق المتنازع عليها/ الى اقليم كردستان

21/04/2014 14:46:00

محافظ البصرة يبحث مع وفد من الكونغرس الأمريكي تطوير العلاقات الثنائية

21/04/2014 14:43:00

اشتباكات مسلحة شمالي وشرقي الرمادي

21/04/2014 14:41:00

حرس الحدود تمنع تسلل مهربين الى الاراضي العراقية اقصى غربي الانبار

21/04/2014 14:18:00

ارتفاع مؤشر سوق العراق للأوراق المالية في جلسة الاثنين

21/04/2014 14:05:00

توزيع مليون و275 الف بطاقة الكترونية انتخابية في البصرة

21/04/2014 14:04:00

توقف/700/ مشروع خدمي في واسط بسبب عدم اقرار الموازنة المالية

21/04/2014 14:03:00

تربية واسط تفتتح مهرجان الابداع التربوي الاول

21/04/2014 14:03:00

نادي نفط ميسان يحرز المراكز الأولى في بطولة المواي تاي

21/04/2014 14:01:00

مسؤول كردي يبحث مع السفير السلوفاكي الاوضاع السياسية والانتخابات المقبلة

21/04/2014 14:00:00

حكم دولي عراقي يقود نصف نهائي كاس قطر بكرة السلة

21/04/2014 13:56:00

وصول العبارة الايرانية /رانيا/ الى البصرة عبر قناة شط العرب وعلى متنها /250/مسافرا

21/04/2014 13:54:00

القبض على متهم بسرقة /14/ مليون دينار من دار بمركزمدينة العمارة

21/04/2014 13:52:00

ارتفاع مبيعات البنك المركزي من الدولار في مزاد الاثنين

21/04/2014 13:43:00

القبض على 12مسلحا وتفكيك سيارة مفخخة وعبوات ناسفة في صلاح الدين

21/04/2014 13:40:00

تظاهرة للعرب في السليمانية للمطالبة بالمشاركة في الانتخابات

21/04/2014 13:38:00

الداخلية: استشهاد ثمانية اشخاص واصابة 17 اخرين بانفجار سيارة مفخخة استهدفت سيطرة بمحافظة واسط

21/04/2014 13:35:00

الزراعة : الاستمرار بحملات مكافحة افتي الحميرة والدوباس على النخيل

21/04/2014 13:34:00

منظومة مراقبة للقاعات الامتحانية في تربية ميسان

21/04/2014 13:33:00

استشهاد جندي واصابة اخر باطلاق نار شرقي الموصل

21/04/2014 13:31:00

وكيل الاتصالات يوعز الاسراع بانجاز المراحل الاخيرة من مشروع اعادة تأهيل مركز اتصالات الرشيد

21/04/2014 13:31:00

الخزاعي يستقبل عددا من وجهاء وشيوخ عشائر بغداد

21/04/2014 13:30:00

عاجل .. استشهاد وجرح 7 من الجنود والمدنيين في هجوم انتحاري جنوبي بغداد

21/04/2014 13:29:00

الاعمار والاسكان تنجز تـصميم مـشروع بناية الخدمات المصرفية

21/04/2014 13:23:00

وفد من العتبة العباسية يبحث في المثنى مشاريع يعتزم تنفيذها في المحافظة

21/04/2014 13:22:00

القبض على عنصرين من داعش يبتزان ميسورين غرب كركوك

21/04/2014 13:21:00

قائد شرطة ديالى ينفي اتهامات بمصادرة /سوات/ البطاقات الانتخابية في بعقوبة

تقارير و تحقيقات
المواطن وازمة الكهرباء .. بين " الوعود الرومانسية " لمسؤولي الطاقة ولهيب الصيف القاتل
20/06/2012 12:01:00

بغداد/نينا/تقرير مصطفى سعدون : يبدو ان واقع الطاقة الكهربائية في العراق اصبح في حالة يرثى لها على الرغم من التصريحات " الرومانسية " التي يطلقها المسؤولون هنا وهناك.

لكن ما يلمسه المواطن العراقي عكس ذلك ، حيث اصبح العراقيون يتغنون بـ" العزيزة " الكهرباء عسى ان تأتيهم في هذا الصيف اللاهب وتتحقق الوعود.

ففي بداية العام الحالي توقع الكثير من اصحاب الاختصاص ان يكون الصيف الحالي اسوأ من صيف 2011 في مجال توفير الطاقة الكهربائية ، عازين الامر الى عدم اكتمال الكثير من محطات التوليد ، ووجود نقص كبير في الطاقة الكهربائية ، متهمين وزارة الكهرباء باستخدام الاعلام التضليلي للتغطية على تقصيرها.

ويرى عدد من اعضاء لجنة النفط والطاقة النيابية ان لجنتهم لم تلمس اي تغيير في استراتيجية وزارة الكهرباء التي لم تمتلك حلولا قد تعدل من وضع الطاقة الكهربائية مستقبلاً ، مؤكدين ان الاختناقات في المحطات الكهربائية والضغط الكبير عليها سيؤثر سلباً على توزيع الطاقة الكهربائية.

وتقول سوزان السعد عضو لجنة النفط والطاقة " ان هناك محددات للمحطات الغازية فهي لا تصمد امام العواصف الترابية الامر الذي يتطلب اضافة منظومات ، وهذه المنظومات ترفع كلفة المحطة ، كما ان المحطات الغازية مصممة حسب المواصفات الاوربية ".

وتضيف " هذه المحططات مصممة للعمل على درجة حرارة مثلى تتراوح ما بين 15- 25 درجة مئوية وهي تنطفيء كليا بدرجة حرارة 45 مئوية ، وهذا يعني انها لا تعمل في اجواء العراق في اشهر الصيف ، ولتجاوز ذلك نحتاج الى اضافة منظومات تبريد وهذه تكلف مبالغ طائلة وترفع سعر الكلفة الكلية لانتاج المحطة الى اكثر من 6ر1 مليون دولار للميغاواط ".

واوضحت " ان عدم توفر الغاز في العراق في الوقت الحاضر وعدم توفر شبكة انابيب لنقل الغاز لهذه المحطات سيجبر وزارة الكهرباء على تشغيل هذه المحطات بالنفط الخام او الوقود الثقيل (النفط الاسود) مع اضافة مواد كيمياوية للوقود كمحسنات وهذه تكلف مبالغ طائلة ، الامر الذي يرفع كلفة انتاج الميغاواط الى اسعار خيالية رغم ان العراق دولة نفطية ، ناهيك عن ان تشغيل هذه المحطات بهذا الوقود سيؤثر على العمر التصميمي للمحطات ويخفضه الى النصف فضلا عن خفض الطاقة الانتاجية الى النصف ، مع ما يستبب من هدر بالوقود ".

وبين تصريحات اعضاء لجنة الطاقة البرلمانية عن سبب فشل واقع الطاقة الكهربائية في العراق ، وبين رأي المختصين ، يؤكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني ان احتياجات العراق من الكهرباء ستلبى بالكامل نهاية العام المقبل وستنتهي ازمة الكهرباء فيه.

واعلن ان الاسابيع المقبلة ستشهد افتتاح محطات جديدة منها الحلة والخيرات ونينوى وواسط والقدس من اجل تثبيت الحاجة الوطنية من الطاقة الكهربائية ، وتوفير طاقة كهربائية اضافية للمشاريع الزراعية والصناعية والسياحية ، بالاضافة الى اضافة 900 ميغاواط من محطات في كربلاء وميسان والديوانية بكلفة مليار دولار تدفع بالاجل.

فيما تؤكد وزارة الكهرباء عبر متحدثها الرسمي مصعب المدرس ان انتاجية الوزارة من الطاقة الكهربائية ستصل الى 20 الف ميغاواط العام المقبل عبر انجاز المشاريع التي تنفذها الوزارة حالياً.

ويشير الى ان الوزارة لديها حالياً بحدود 20 مشروعا لمحطات توليدية وبالاجمال لديها 42 مشروعا لانتاج ونقل وتوزيع الطاقة وان نسب انجازها بلغت بين 50 الى 70% وبعضها وصل الى 90% مبينا ان الوحدات التوليدية ستدخل تباعا بدءا من الشهر المقبل.

وعلى بعد كيلومترات قليلة من سلطة الحكومة الاتحادية ، فان اقليم كردستان وهو جزء من العراق اعلن أن وزارة كهرباء الاقليم ستقوم بتأمين 22 ساعة من الطاقة الكهربائية للمواطنين في فصل الصيف ، بعد ان الاتفعن طاقة محطات التوليد الكهربائية في الاقليم من 1850 ميغاواط الى 2150 ميغاواط.

وبالفعل بدأ في الاقليم اعتباراً من الاول من حزيران الحالي تجهيز المواطنين بـ 23 ساعة و20 دقيقة كهرباء يوميا ، باستخدام محطات التوليد في دهوك وجمجمال واربيل محطات اخرى.

يذكر أن العراق يعاني نقصاً في الطاقة الكهربائية منذ بداية سنة 1990 ، وازدادت ساعات تقنين التيار الكهربائي بعد 2003 في بغداد والمحافظات ، بسبب قدم الكثير من المحطات بالإضافة إلى عمليات التخريب التي تعرضت لها المنشآت خلال السنوات الخمس الماضية.

وقد ازدادت ساعات انقطاع الكهرباء عن المواطنين إلى نحو عشرين ساعة في اليوم الواحد ، ما زاد من اعتماد الأهالي على المولدات الاهلية التي اصبحت هي المجهز الرئيس للطاقة منذ عام 2003 وحتى اليوم والى اشعار اخر./انتهى9

بقية "تقارير و تحقيقات"
الألغام كائنات وحشية نائمة يدفع الشعب العراقي ثمن من زرعها المرأة العراقية ..هل تجد من يمثلها بين المرشحات للانتخابات ؟!
في السماوة .. برامج المرشحين بين كلاسيكية الاتجاه وامنيات العراقيين اصدار عملة نقدية جديدة .. بين تحسين نظام المدفوعات وزيادة التضخم
مرشحون في ذي قار يلجأون الى /الخيرة/ للتنبؤ بفوزهم في الانتخابات المقبلة العراقيون .. سياسيون ومحللون لاوضاع بلدهم في الشارع والمقهى
المرأة في المثنى .. هل تقف التقاليد العشائرية امام طموحها في الوصول الى البرلمان ؟ مواطنون في ميسان يستغربون من أساليب دعاية بعض المرشحين للانتخابات
العشوائية في توزيع الدعاية الانتخابية في بابل ابواب الجامعات والمجمعات الطبية والسيطرات الاكثر انتشارا للدعايات الانتخابية في كربلاء
البصريون والدعاية الانتخابية مطالب تشكيل لجان الدفاع الشعبية لمناطق بابل .. بين الرفض والقبول
جنوح الاحداث في تزايد .. ضغوط نفسية واسباب اجتماعية واقتصادية تقود الاحداث الى هاوية الانحراف !! عيد الأم ..عنوان واسع لمعاني المثل والقيم الإنسانية النبيلة/تقرير/
في عيد (ست الحبايب) .. استذكار لمعاني التضحية والفداء القمة العربية في الكويت.. المهام المطلوبة
مركز ذي قار للدراسات التاريخية والاثارية .. بوابة للمعرفة ومنفذ للتواصل انتحار النساء في العراق .. ظاهرة استفحلت في زمن (الحرية) !
في احياء بغداد السكنية : المنازل الكبيرة تتحول الى ( انصاف ) و( ارباع ) حسب الطلب مؤتمر بغداد لمكافحة الارهاب ..توصيات مهمة بحاجة الى تفعيل
قائمة الأخبـــار









أسعار العملات
الدولار الأمريكي $
1166 بيع
1164 شراء
اليورو الأوروبي €
1531.541 بيع
1530.775 شراء
المؤشر الرئيسي للسوق العراقي
القيمة التغير %
30.00 110.59 -0.05 %
المصدر: ISX بغداد