English كوردي عربي
 
 
  دخول المشتركين
اسم المستخدم:
كلمة المرور:
 

أخبار أخرى
17/04/2014 12:34:00

القضاء الاداري يقرر اعادة معاوني ومستشاري محافظ واسط الى وظائفهم

17/04/2014 12:33:00

سفير العراق في اليونان يناقش مع مسؤول يوناني رغبة بلاده بفتح قنصلية في بغداد

17/04/2014 12:31:00

تحطم طائرة عسكرية اردنية اثناء التدريب ومقتل قائدها

17/04/2014 12:26:00

دائرة الإصلاح تدرب 469 منتسبا على حقوق الإنسان وإسناد القانون

17/04/2014 12:26:00

المالكي يوعز بعدم استقطاع المخصصات للجرحى المجازين مرضيا جراء المعارك

17/04/2014 12:25:00

حزب بارزاني وحركة التغيير يضعان اللمسات النهائية لتشكيل حكومة كردستان

17/04/2014 12:24:00

مقداد الشريفي : المفوضية لا تمتلك صلاحية تعطيل دوام المدارس استعداداً للانتخابات

17/04/2014 12:22:00

مؤتمر امني موسع لبحث استعدادات الاجهزة الامنية لحماية المراكز الانتخابية في ميسان

17/04/2014 12:21:00

امانة بغداد توجه انذارات رسمية لاصحاب المطاعم والمحال التجارية في منطقة الكرادة لازالة تجاوزاتهم خلال 24 ساعة

17/04/2014 12:19:00

النزاهة تنفي تبرئتها جميع دوائر امانة بغداد من تعاطي الرشوة

17/04/2014 12:17:00

عاجل . .. استشهاد جندي احتضن انتحاريا حاول مهاجمة تجمع للمتطوعين في بلدروز بديالى

17/04/2014 12:09:00

امانة بغداد تباشر بالمرحلة الثانية من مشروع الحزام الاخضر بزراعة 120 الف شجرة

17/04/2014 12:08:00

مسؤول حكومي في ديالى يطالب حكومة اقليم كردستان بتسليم المحافظ السابق الى القضاء

17/04/2014 12:06:00

خبير اقتصادي يعد زيادة احتياطي البنك المركزي من الذهب مؤشرا على تعافي الإقتصاد العراقي

17/04/2014 12:06:00

عاجل .. اصابة اكثر من 300 شخص بالاختناق وتعطيل الدوام في تكريت بسبب اشتعال بقعة النفط في دجلة

17/04/2014 11:58:00

العراق يشارك بمؤتمر دولي لمناقشة اوضاع اللاجئين السوريين في عمان

17/04/2014 11:58:00

جهود لجنة متابعة قضايا الموقوفين تطلق سراح موقوف بتهم كيدية

17/04/2014 11:54:00

عاجل.. الاتحاد الاسيوي يقرر الغاء انتخابات اتحادة الكرة ويطلب من ممثله مغادرة العراق

17/04/2014 11:44:00

علاوي يهنئ الأيزيدية بمناسبة عيد جارشه ما سور

17/04/2014 11:43:00

عمليات بغداد : اصوات الانفجارات فجر اليوم سببها تفجير عبوات تحت السيطرة بمطار المثنى

17/04/2014 11:35:00

عاجل .. استشهاد وجرح 22 جنديا في هجوم لمسلحين على سرية للجيش غرب الموصل

17/04/2014 11:34:00

القبض على متهم بحوزته /4/ اكياس تحتوي على مواد مخدرة في ميسان

17/04/2014 11:32:00

مقتل واصابة ثمانية مسلحين من داعش في الرمادي

17/04/2014 11:31:00

فرع نقابة الصحفيين في الانبار يعلق عمله ابتداء من اليوم والى اشعار اخرعلى خلفية اعتقال صحفي

17/04/2014 11:17:00

استشهاد واصابة 16 مدنيا بتجدد قصف الفلوجة

17/04/2014 11:10:00

وزير الموارد المائية يناقش مع السفير الايراني معالجة التلوث في شط العرب

17/04/2014 11:06:00

هادي العامري يرسي حجر الاساس لتأهيل معبر حدودي مع ايران في محافظة ديالى

17/04/2014 10:59:00

صحة البصرة تشرع بحملات لرش المبيدات الحشرية

17/04/2014 10:53:00

مصدر في وزارة الثقافة ينفي ماورد من اتهامات لعدد من مسؤوليها بتصريح وكيلها السابق جابر الجابري حول دار الاوبرا

17/04/2014 10:42:00

الموافقة على مشروع نظام الخدمة في العتبات المقدسة

تقارير و تحقيقات
جولات التراخيص النفطية والغازية .. وآمال بتصدر العراق قائمة منتجي النفط والغاز في العالم
28/05/2012 10:32:00

بغداد/نينا/تقريرعمر هشام : من المقرر ان تبدأ في مقر وزارة النفط يومي الاربعاء والخميس المقبلين جولة التراخيص الرابعة التي تنظمها الوزارة للشركات العالمية لاستثمار حقول نفطية وغازية جديدة في اغلب مناطق العراق وبمشاركة (47) شركة من مختلف الجنسيات.

ومن المقرر ان تشارك في هذه الجولة 47 شركة من بينها (كويت انرجي) الكويتية و(BP) البريطانية و(ميتسوبيشي) اليابانية و(شيفرون) الاميركية و(ايني) الايطالية وشركتا (كاز بروم) و(لوك اويل) الروسيتان و(شل) الهولندية و(توتال) الفرنسية اضافة الى شركة (اويال جنرال) السورية.

ولم تكن جولات التراخيص السابقة وليدة لظروف معينة ، بل جاءت وفق مخطط للاستثمار النفطي والغازي في العراق بعد عام 2003.

ففي شهر ايار من عام 2005 جرى التوقيع على مذكرات تفاهم بين العراق وثلاثين شركه أجنبية تتضمن تدريب الكوادر العراقية والأعمال الاستثمارية ودراسات عن المعادن.

وقدمت دراسات اولية لاستثمار حقل مجنون المكتشف عام 1975 ويقدر احتياطيه بين (11ــ 30) مليار برميل حسب بيانات وزارة التخطيط ، وحقل الحلفاية في ميسان الذي يضم احتياطيا يبلغ نحو 5ر4 مليار برميل.

أما الحقول الصغيرة فقد جرى اتفاق مبدئي بين وزارة النفط والشركات الأجنبية لتطويرها مثل حقل الناصرية الذي احيل إلى شركة (ايني ريبول) وحقل طوبة الى شركات (ongc) وسوناطراك و(بتروفيني) ، وحقل ارطاوي الى شركات (شل ةبتروناس وكانوكي) وحقل الغراف الى شركتي (ماسثينبورت وروزنيفتكاز اكسبورت) ، وحقل العمارة الى شركة (بترو فيتنام ) و(نور) السورية.

وتم الإعلان عن الحقول النفطية المنتجة والمطورة في جولة التراخيص الاولى في 30/6/2009 وتضمنت هذه الجولة ستة حقول نفطية هي : الرميلة الشمالية والجنوبية وغرب القرنة (المرحلة الأولى) والزبير وكركوك وباي حسن وميسان ، فضلا عن حقلي المنصورية وعكاز الغازيين.

ويوجد في هذه الحقول النفطية حوالي 45 مليار برميل من الاحتياطي النفطي المؤكد وبنسبة تعادل 39% من إجمالي الاحتياطي العراقي النفطي ، حيث تنتج هذه الحقول حاليا نحو 2,250 مليون برميل يوميا وهو ما يعادل نحو 90% من إنتاج العراق الحالي من النفط الخام وتؤمن نحو 90% من الإيرادات العامة.

وتمخضت عن جولة التراخيص الأولى إحالة ثلاثة حقول عملاقة هي الرميلة الشمالية والجنوبية وغرب القرنة المرحلة (1) والزبير والتي هي بعهدة شركة نفط الجنوب ، إلى مجموعة من الشركات النفطية الأجنبية.

أما حقول كركوك وباي حسن وميسان والحقلين الغازيين عكاز والمنصورية ، فلم تحظ بعقود تطوير من قبل الشركات النفطية الأجنبية ولذلك بقيت تلك الحقول تحت الجهد الوطني متمثلا بشركتي نفط الشمال ونفط ميسان.

واستهدفت وزارة النفط من وراء جولة التراخيص الأولى تحقيق زيادة في إنتاج النفط بمعدل 5ر1 مليون برميل يوميا خلال السنوات الخمس المقبلة ، وستقوم الشركات الأجنبية بزيادة إنتاج الحقول التي حصلت على تطويرها بمعدل 10% خلال السنوات الثلاث الأولى فيما ستحقق الإنتاج المتفق عليه في السنوات التي تليها.

وبذلك سيصبح إنتاج العراق سيصبح نحو 4 ملايين برميل يوميا بعد خمس سنوات أي في حدود عام 2015 فيما سيصل ذروة الإنتاج الذي ستضيفه هذه الشركات إلى الإنتاج الحالي بنحو 3 ملايين و750 الف برميل يوميا بعد نحو سبع سنوات وربما يكون ذلك في عام 2017 ومن ثم سيرتفع الانتاج إلى نحو 5 ملايين برميل يوميا في العام ذاته.

اما جولة التراخيص الثانية فبدأت في 11/12/2009 وشملت هذه الجولة عشرة حقول هي غرب القرنة المرحلة (2) ومجنون والحلفاية والغراف وبدرة ونجمة والقيارة وحقول شرقي بغداد – ديالى وحقول وسط الفرات.

وهناك (4) حقول عملاقة ضمن الحقول النفطية العشرة المستكشفة وغير المطورة التي شملتها هذه الجولة ، ويبلغ الاحتياطي المؤكد لهذه الحقول حوالي 5ر41 مليار برميل وتعادل نحو 36% من الاحتياطي النفطي المؤكد في العراق وهذا يعني ان 75% من الاحتياطي النفطي في العراق شملته جولتا التراخيص الأولى والثانية.

وحصلت الشركات النفطية العالمية على عقد تطوير سبعة حقول نفطية هي : غرب القرنة المرحلة (1) ومجنون والحلفاية والغراف وبدرة ونجمة والقيارة ، ولم تفز حقول بغداد وديالى والفرات الأوسط بأي عقد للتطوير.

ويعزى عزوف الشركات عن تطوير حقل شرقي بغداد وهو احد الحقول الأربعة العملاقة التي تضمنتها جولة التراخيص الثانية لأسباب تتعلق بكون الحقل يقع ضمن منطقة سكنية فضلا عن احتوائه للنفط الثقيل وهو من النفوط غير المرغوبة ما يجعل عمليات استخراجه صعبة ومعقدة.

وستضيف هذه الجولة إلى إنتاج النفط العراقي نحو 4 ملايين و750 الف برميل يوميا في عام 2017 ومن ثم سيرتفع الانتاج الى نحو (10) ملايين برميل يوميا في العام ذاته (خلال الجولتين الاولى والثانية).\

وبافتراض سعر (60) دولاراللبرميل الواحد (بعد حسم عائد الخدمة للشركات وكلفة الاستخراج) وبافتراض تصدير نحو (9) ملايين برميل يوميا ، فان إيرادات النفط ستبلغ نحو (194) مليار دولار عام 2017 وهو ما يفوق الإيرادات النفطية الحالية بأكثر من أربعة أمثالها.

ولم تتمخض جولتي التراخيص الاولى والثانية عن احالة اي حقل غازي للشركات الاجنبية ، ولذلك جاءت جولة التراخيص الثالثة التي افتتحت في 20/10/2010 متخصصة بالحقول الغازية الثلاث في العراق.

وشملت هذه الجولة ثلاث حقول هي : عكاز والسيبة والمنصورية . ويقع حقل عكاز شمال غرب محافظة الانبار بالقرب من الحدود السورية ، بطول 50 كيلومترا وعرض 18 كيلومترا ، واكتشف عام 1992 ويقدر حجم الاحتياطي فيه بنحو 6ر5 مليار قدم مكعب ، ويحتوي على ستة آبار تم حفرها في مكمن الخابور ، وهو اكبر الحقول الثلاثة.

وتنافس على حقل عكاز الغازي ائتلاف من شركتي توتال الفرنسية و/تي بي او/ التركية ، وائتلاف شركتي كوكاز الكورية وموناي كاز الكازاخستانية.

وفاز بالعقد ائتلاف الشركتين الكورية والكازاخستانية (مناصفة بينهما) للوصول الى انتاج الذروة البالغ 400 مليون متر مكعب قياسي خلال مدة 13 سنة.

اما حقل السيبة فيقع في جنوب محافظة البصرة ، بطول 25 كيلومترا وبعرض 6 كيلومترات واكتشف عام 1968 من قبل شركة توتال الفرنسية ثم هجرته ولم يتم تطويره منذ ذلك الحين ، ويصل مخزونه الى 5ر1 ترليون متر مكعب قياسي.

ويعد هذا الحقل الغازي من الحقول الصغيرة وتوجد فيه ثلاثة آبار محفورة تنتج 60 مليون متر مكعب قياسي ، وحددت وزارة النفط فترة استثماره لمدة 9 سنوات.

وتنافس على حقل السيبة ائتلاف شركتي /كويت انرجي/ الكويتية و/تي بي اي او/ التركية ، مع شركة /كاز مونيكاز/ الكازاخستانية التي قدمت 16 دولارا للبرميل المكافئ وكمية انتاج 65 مليون متر مكعب قياسي.

وقد فاز بالعقد الائتلاف الكويتي التركي (60% للشركة الكويتية و40% للشركة التركية) بعد ان قدم 5ر7 دولار للبرميل وسقف انتاج مقداره 100 مليون متر مكعب قياسي.

وفيما يتعلق بحقل المنصورية الذي يقع في محافظة ديالى بالقرب من الحدود الايرنية ، فهو ثاني حقل من حيث الاهمية بين الحقول الثلاث ، ويبلغ طوله 29 كم وعرضه 5 كم ، ويضم هذا الحقل الذي اكتشف عام 1978 اربعة آبار ، ويبلغ الاحتياطي الغازي فيه نحو 5ر4 ترليون متر مكعب قياسي.

وفاز بعقد الاستثمار في هذا الحقل ائتلاف تقوده شركة TPAO بنسبة 50% وعضوية /كويت انرجي/ بنسبة 30% وكوكاز الكورية بنسبة 20%.

وقدم هذا الائتلاف 10 دولارات للبرميل المكافئ ، وهو غير السعر الذي حددته الوزارة والبالغ 7.5 دولار . وقد تعهد الائتلاف بانتاج 330 مليون قدم مكعب خلال 13 عاما.

وتحتوي الحقول الثلاثة مجتمعة على اكثر من 11 تريليون قدم مكعب من الغاز تشكل نحو 10% من الاحتياطي العراقي المؤكد من الغاز الطبيعي ، و45% من الاحتياطي العراقي المثبت من الغاز الحر.

وستترتب على هذه الجولة اضافة نحو 830 مليون قدم مكعب في اليوم الواحد خلال مدة 13 عاما على انتاج العراق من الغاز الطبيعي الذي يبلغ حاليا 900 مليون قدم مكعب ، وبذلك سيرتفع انتاج العراق الى مليار و730 مليون قدم مكعب عندما تصل الشركات المستثمرة الى انتاج الذروة بعد 13 عاما.

وينصح خبراء متخصصون في هذا المجال ، وزارة النفط بان تمارس ضغوطات على الشركات الفائزة باستثمار الحقول الغازية الثلاثة بالاتجاه الذي يؤدي الى تنويع صناعة الغاز الطبيعي ليكون العراق في مقدمة دول الخليج العربي في صناعة تحويل الغاز الى سوائل بهدف تنويع هيكل الصناعة الهايدروكاربونية وتطوير المهارات البشرية بالاستفادة من التكنولوجيات الجديدة في صناعة النفط والغاز.

ويؤكد هؤلاء الخبراء ان العراق يمتلك متطلبات هذه الصناعة الجديدة بكلفة متدنية جدا مما يزيد من القدرة التنافسية للعراق في هذا المجال لان الحقول القطرية مثلا والتي تعتبر الاولى عالمياً بانتاج الغاز المسال هي حقول بحرية في معظمها بينما الحقول العراقية هي جميعا حقول برية./انتهى ع

بقية "تقارير و تحقيقات"
في السماوة .. برامج المرشحين بين كلاسيكية الاتجاه وامنيات العراقيين اصدار عملة نقدية جديدة .. بين تحسين نظام المدفوعات وزيادة التضخم
مرشحون في ذي قار يلجأون الى /الخيرة/ للتنبؤ بفوزهم في الانتخابات المقبلة العراقيون .. سياسيون ومحللون لاوضاع بلدهم في الشارع والمقهى
المرأة في المثنى .. هل تقف التقاليد العشائرية امام طموحها في الوصول الى البرلمان ؟ مواطنون في ميسان يستغربون من أساليب دعاية بعض المرشحين للانتخابات
العشوائية في توزيع الدعاية الانتخابية في بابل ابواب الجامعات والمجمعات الطبية والسيطرات الاكثر انتشارا للدعايات الانتخابية في كربلاء
البصريون والدعاية الانتخابية مطالب تشكيل لجان الدفاع الشعبية لمناطق بابل .. بين الرفض والقبول
جنوح الاحداث في تزايد .. ضغوط نفسية واسباب اجتماعية واقتصادية تقود الاحداث الى هاوية الانحراف !! عيد الأم ..عنوان واسع لمعاني المثل والقيم الإنسانية النبيلة/تقرير/
في عيد (ست الحبايب) .. استذكار لمعاني التضحية والفداء القمة العربية في الكويت.. المهام المطلوبة
مركز ذي قار للدراسات التاريخية والاثارية .. بوابة للمعرفة ومنفذ للتواصل انتحار النساء في العراق .. ظاهرة استفحلت في زمن (الحرية) !
في احياء بغداد السكنية : المنازل الكبيرة تتحول الى ( انصاف ) و( ارباع ) حسب الطلب مؤتمر بغداد لمكافحة الارهاب ..توصيات مهمة بحاجة الى تفعيل
خبراء في بابل يحذرون من استخدام القاعدة للانترنيت في تجنيد الشباب المؤتمر الدولي لمكافحة الارهاب في بغداد ..خطوة مهمة لدعم عالمي للعراق
قائمة الأخبـــار









أسعار العملات
الدولار الأمريكي $
1166 بيع
1164 شراء
اليورو الأوروبي €
1531.541 بيع
1530.775 شراء
المؤشر الرئيسي للسوق العراقي
القيمة التغير %
30.00 110.44 0.27 %
المصدر: ISX بغداد