English كوردي عربي
 
 
  دخول المشتركين
اسم المستخدم:
كلمة المرور:
 

أخبار أخرى
24/04/2014 21:51:00

استشهاد مدني واصابة 5 بتفجير سيارة مفخخة جنوب تكريت

24/04/2014 21:49:00

الخزعلي يندد بمن يحاول تجنيد القومية أو المذهب في خطاباته السياسية

24/04/2014 21:33:00

ابطال مفعول / 3 / عبوات ناسفة في بعقوبة

24/04/2014 21:29:00

إئتلاف الوطنية يحمل الحكومة مسؤولية حماية ارواح وممتلكات المواطنين ومرشحي الائتلاف خاصة

24/04/2014 21:26:00

استشهاد وجرح /15/ مدنيا بينهم أمرأتان وطفل جراء قصف احياء سكنية بالفلوجة

24/04/2014 20:39:00

ملادينوف يحضر شرحاً عملياً لعملية التصويت في مراكز الاقتراع

24/04/2014 20:30:00

اصابة 12 مدنيا بتفجير مفخخة في كركوك

24/04/2014 19:21:00

محافظ ديالى يوعز باحتفاظ كل عائلة في بهرز بقطعة سلاح

24/04/2014 19:06:00

مجلس ذي قار يخصص اكثرمن/24/مليار دينار للاجهزة الامنية في المحافظة

24/04/2014 18:58:00

القبض على /68/ متهما بقضايا مختلفة في واسط

24/04/2014 18:57:00

فضية للعراق بسباق رمي المطرقة في بطولة العرب

24/04/2014 18:51:00

الحكيم من الخالص يحث الناخبين على اختيار الشخصية الوطنية الكفوءة

24/04/2014 18:47:00

محافظة واسط تشكل خلية ازمة لمواجهة البقعة الزيتية في نهر دجلة

24/04/2014 18:46:00

استشهاد ضابط وجرح اخر وشرطي في انفجار عبوة ناسفة في بعقوبة

24/04/2014 18:39:00

عاجل .. المفوضية تستبعد مها الدوري من الانتخابات

24/04/2014 18:24:00

الصدر يدعو مفوضية الانتخابات الى الاستقلالية والعدل والحذر من اصحاب النفوذ والسلطة

24/04/2014 17:45:00

العراق يتسلم ملاحظات الامم المتحدة حول تقريره الخاص بالقضاء على التمييز ضد المرأة

24/04/2014 17:11:00

حرب: منح القوائم الانتخابية ترشيح ضعف عدد المقاعد فتح مجالا واسعا امام الكتل الصغيرة

24/04/2014 16:58:00

المفوضية تغرم عددا من الكيانات السياسية لمخالفتها شروط الحملات الانتخابية

24/04/2014 16:30:00

مكتب كربلاء الانتخابي يحدد المراكز المخصصة للمؤسسات الاعلامية والصحفيين

24/04/2014 16:09:00

ارتفاع مؤشر سوق العراق للأوراق المالية في ختام جلسات الاسبوع

24/04/2014 15:49:00

نقيب الصحفيين العراقيين يهنئ صحفيي كردستان لمناسبة ذكرى عيد الصحافة الكردية

24/04/2014 15:45:00

عضو بمجلس بابل: ضعف البنى التحتية بقطاع التربية وراء تراجع التعليم لدى الفتيات

24/04/2014 15:41:00

اصابة /4/ مدنيين بانفجار عبوة ناسفة جنوب الموصل

24/04/2014 15:39:00

مصر : الخارجية تبحث مع اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية بشان تصويت المصريين بالخارج

24/04/2014 15:33:00

وزير الشباب ينفي تعرض موكبه لانفجار عبوة ناسفة في قضاء طوز خرماتو جنوب كركوك

24/04/2014 15:12:00

استشهاد مدني واصابة اثنين اخرين بانفجار عبوة ناسفة جنوب الموصل

24/04/2014 15:08:00

مفوضية الانتخابات تؤكد توزيع 90% من البطاقات الالكترونية للعسكريين وقوى الامن الداخلي

24/04/2014 15:05:00

شركة نفط ميسان : استخدام تقنية المضخة الغاطسة كتجربة اولى في احد الابار النفطية

24/04/2014 14:52:00

جامعة بغداد تبحث تفعيل التعاون العلمي مع جامعة اكسفورد البريطانية

تقارير و تحقيقات
تنور الطين .. خبزه يبقى الألذ والأطعم
18/05/2012 09:39:00

البصرة/نينا/تقريرعبد الامير الديراوي : التنور أسم معروف في بيوتنا قديمها وحديثها فلا يستغني عنه من في المدينة أو من هو في الريف رغم تطور الحياة المدنيّة وتعدد وسائل صناعة الخبز.

فمن التنور تذوقنا الأرغفة الشهية ذات الطعم والمذاق والرائحة التي تملأ افاق البيوت وربما المحلّة ، فالخبز بالتنور رمز الخير والعافية ، كما اخبرنا اهلنا.

وتنور الطين هو المفضل عند الناس في عموم العراق ، فهو يصنع من قبل الأمهات والجداّت ، فهن امهر من يصنعه ، فيقمن ببنائه بشكل متقن للتباهي به امام نساء الجيران.

والتنور عبارة عن /كورة/ طينية تبنى باليد ، حيث يجلبن النسوة الطين من أعماق الأنهار والذي يطلق عليه – الحرّي – ويمزجن معه التبن أو أعواد الحشائش لضمان التماسك في جدار التنور وسرعة تصلبه.

وتشبه عملية بناء التنور عملية بناء بيوت الطين بالتتابع ، دور بعد آخر حتى يكتمل فتتم عملية الطلاء بمزيج من التراب والماء لمعالجة الشقوق الصغيرة وتسوية تكوينه الداخلي ، وقد تستمر صناعته مدة أسبوع تجري بعدها عملية الفخار وهي التجفيف بالنار الحامية لساعات محددة ليكون جاهزا للخبز.

وأصبحت صناعة التنور حاليا حرفة للرجال والنساء على حد سواء حتى أصبح لهذه المهنة شارع خاص في البصرة يعرف بشارع ـ التنانير ـ حيث تعرض فيه أنواع التنانير التي تصنع أمام المارة على أرصفة الشارع.

وقد انتقلت هذه الصناعة الى منطقة تدعى ـ المطيحة ـ لقربها من الأنهار والتربة الحلوة.

يقول الحاج مؤنس مهدي /65 سنة/ في حديثه للوكالة الوطنية العراقية للانباء /نينا/ " اننا لم نترك هذه الصنعة منذ زمن طويل ، فالتنور ما زال مطلوبا بشكل كبير ويطلق الناس على صناعة التنور كلمة ـ يكيّن ـ وتعني بالعامية البناء ".

ويضيف " ان سعر التنور حسب الحجم لكنه لا يتعدى 15 الف دينار للصغير و25 الفا للكبير ، اما تنانير المخابزالتجارية فهي تتعدى الـ 70 الف دينار ".

وتؤكد السيدة جميلة وهي متمرسة في هذه الصناعة ان التنور يحتاج الى بناء في الموقع المراد وضعه فيه وينصب بشكل متوازن وتبنى على جانبيه دكات لوضع صينية الخبز قبل وبعد الشواء.

وتشير الى ان للتنور هوائيتين صغيرتين من الجانبين لينفذ الهواء الى النار حتى /تتوجر/ اكثر فيما تستخدم الخبّازة ـ المنكاش - لتعديل الجمر وأخراج الخبز.

وقد تغنى العديد من الشعراء والمنشدين سواء بالتنور او بخبزه اللذيذ ، فما زالت اغنية ناظم الغزالي تترد في ذاكرة الناس : من وره التنور تناولني الرغيف .. يارغيف الحلوة يكفيني سنة..

ففي الريف والمدينة تعيش معنا وفي ذاكرتنا رائحة الخبز وطريقة شوائه .. تلك الذاكرة التي تنقلنا الى أيام الحصاد والبيادر الصفراء التي تخرج منها الحنطة لتصبح خبزا بعد طحنها في طاحونة البيت التي تدعى - الرّحة ـ حيث تنشد الأمهات عندما يقمن بالطحن وتدير الرحّة : ما تنسمع رحاي بس أيدي تدير .. اطحن بكايا الروح موش اطحن شعير..

هذه حكاية تنور الطين ، فهي تتجدد رغم تعدد الوسائل وتنوعها وحداثتها ، فخبز التنور هو المفضل والمطلوب دائما./انتهى

بقية "تقارير و تحقيقات"
الانتخابات البرلمانية .. تعزيز للديمقراطية وخطوة قانونية للتغيير المرشحون والتنقل بين الكتل والاحزاب وموقف المواطن من هذا التأرجح
الألغام كائنات وحشية نائمة يدفع الشعب العراقي ثمن من زرعها المرأة العراقية ..هل تجد من يمثلها بين المرشحات للانتخابات ؟!
في السماوة .. برامج المرشحين بين كلاسيكية الاتجاه وامنيات العراقيين اصدار عملة نقدية جديدة .. بين تحسين نظام المدفوعات وزيادة التضخم
مرشحون في ذي قار يلجأون الى /الخيرة/ للتنبؤ بفوزهم في الانتخابات المقبلة العراقيون .. سياسيون ومحللون لاوضاع بلدهم في الشارع والمقهى
المرأة في المثنى .. هل تقف التقاليد العشائرية امام طموحها في الوصول الى البرلمان ؟ مواطنون في ميسان يستغربون من أساليب دعاية بعض المرشحين للانتخابات
العشوائية في توزيع الدعاية الانتخابية في بابل ابواب الجامعات والمجمعات الطبية والسيطرات الاكثر انتشارا للدعايات الانتخابية في كربلاء
البصريون والدعاية الانتخابية مطالب تشكيل لجان الدفاع الشعبية لمناطق بابل .. بين الرفض والقبول
جنوح الاحداث في تزايد .. ضغوط نفسية واسباب اجتماعية واقتصادية تقود الاحداث الى هاوية الانحراف !! عيد الأم ..عنوان واسع لمعاني المثل والقيم الإنسانية النبيلة/تقرير/
في عيد (ست الحبايب) .. استذكار لمعاني التضحية والفداء القمة العربية في الكويت.. المهام المطلوبة
مركز ذي قار للدراسات التاريخية والاثارية .. بوابة للمعرفة ومنفذ للتواصل انتحار النساء في العراق .. ظاهرة استفحلت في زمن (الحرية) !
قائمة الأخبـــار









أسعار العملات
الدولار الأمريكي $
1166 بيع
1164 شراء
اليورو الأوروبي €
1531.541 بيع
1530.775 شراء
المؤشر الرئيسي للسوق العراقي
القيمة التغير %
30.00 110.35 -0.16 %
المصدر: ISX بغداد